ذكر قائد شرطة كيبيك، روبرت بيغون، أن الشرطة ألقت القبض على رجل يبلغ من العمر 24 عامًا من مونتريال، الأحد، بعد الجريمة التي روعت المدينة وأسفرت عن مقتل شخصين وإصابة 5 آخرين بجروح.

وقال بيغون: “كان يرتدي زيا من العصور الوسطى ومسلحا بسيف ياباني.. كل شيء يقودنا إلى الاعتقاد بأنه اختار ضحاياه عشوائيا”، مضيفا أن المعلومات الأولية تشير إلى أن الرجل لا ينتمي إلى أي جماعة إرهابية.

وأضاف أن المشتبه به جاء مستعدا لإلحاق أكبر قدر ممكن من الضرر، لكنه لم يذكر تفاصيل، فيما رجح أن الهجوم له دوافع شخصية فيما يبدو وليس متصلا بجماعة إرهابية.

وذكرت صحيفة “لو سولي” في كيبيك أن المشتبه به كان لديه في سيارته عبوات بنزين، فيما رفض بيغون التعليق على التقرير.

وبدأ الحادث في وقت متأخر من ليل السبت في احتفال عيد الهالوين “الهلع” بوسط المدينة، وطلبت الشرطة من السكان المجاورين البقاء في منازلهم واعتقلت المهاجم بعد مطاردة استمرت 3 ساعات.

وقال رئيس بلدية كيبيك، ريجيس لابوم، للصحفيين: “نعتقد مجددا بأنه عمل معزول.. ينبغي لنا إجراء نقاش مجتمعي بشأن موضوع (الصحة العقلية) لأن إدارته تزداد صعوبة”

اترك رداً

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك اكتب اسمك هنا